رؤيتنا
مزاوجة التأصيل العلمي الأكاديمي بالخبرة العملية الميدانية لتقديم خدمات رائدة في مجال الدراسات والاستشارات الشرعية والنظامية (القانونية), بغية إيجاد نموذج يحتذى به محليا ودوليا.


    رسالتنا

إشراك أكاديميي الجامعات في الميدان العملي ومناحي الحياة الاجتماعية ليقدموا باقة من الدراسات والاستشارات الشرعية والنظامية (القانونية) يفوح شذاها أرجاء المجتمع ويعم نفعها كافة القطاعات الحكومية والخاصة من خلال:

  1. إيجاد نافذة لتعاون لمنسوبي الجامعة (من أعضاء هيئة تدريس و طلبة) مع القطاع الخاص.
  2. نشر الثقافة النظامية و الحقوقية بين أفراد المجتمع, من خلال ورش عمل تخدم هذا المجال.
  3. تفعيل دور الأكاديميين بكافة التخصصات بصورة جديدة في مجال التحكيم من خلال الاستعانة بخبراتهم ودراساتهم.
  4. نشر الدراسات الشرعية والنظامية (القانونية) وإيصالها للجهات المعنية بها.